النصف الأول من نوفمبر .. فترة رطبة مع توقع تساقط الأمطار على عدد من مناطق المملكة

ناصر حداد
ناصر حداد
متنبئ جوي - قسم تطوير النماذج العددية
2017/10/27 م ، 1439/02/07هـ
النصف الأول من نوفمبر .. فترة رطبة مع توقع تساقط الأمطار على عدد من مناطق المملكة
النصف الأول من نوفمبر .. فترة رطبة مع توقع تساقط الأمطار على عدد من مناطق المملكة

موقع طقس العرب – م. ناصر حداد – تشير التوقعات متوسطة المدى الى تأثر المملكة بعدة فعاليات جوية ماطرة على بعض مناطق المملكة، وذلك خلال النصف الأول من نوفمبر.

 

وتبدو طريف والقريات من أولى المناطق المتأثرة بالحالات الجوية خلال الفترات القادمة بإذن الله، اذ تشير التوقعات الى سيطرة طقس مضطرب وغير مستقر على تلك المنطقتين، وتتمثل بامتداد سطحي لمنخفض البحر الأحمر نحو الشمال، وفي نفس الوقت يتواجد حوض علوي بارد فوق بلاد الشام وشمال المملكة،

 

ذلك يعني توفر الظروف المناسبة لتكاثر السحب الركامية على تلك طريف والقريات مع ساعات العصر والمساء من يوم السبت 28 أكتوبر، مع احتمال تساقط زخات رعدية من الأمطار وتكون خفيفة الشدة في معظمها.

 

أما خلال منتصف الأسبوع الجديد، فيحتمل تساقط زخات متفرقة من الأمطار على السواحل الجنوبية للبحر الأحمر، وذلك على إثر تحرك المرتفع الجوي في طبقات الجو العالية وابتعاده نحو الشرق، حيث يؤدي ذلك الى تحسن فرص تكاثف الهواء وتحركه لأعلى والتالي تكاثر السحب بمشيئة الله.

 

وعن الفترات الزمنية الأبعد، فتشير التوقعات الى فترة رطبة وحالة ماطرة (خفيفة الى متوسط الشدة) خلال الفترة بين 5-10 نوفمبر بمشيئة الله، تشمل أجزاء من غرب وشمال المملكة،

 

ويعود سبب ذلك الى احتمال تواجد حوض علوي بارد فوق بلاد الشام والعراق، الأمر الذي يدفع بتيارات هوائية أقل حرارة من الشمال، لتتقابل مع رياح دافئة ورطبة من الجنوب والجنوب الغربي، مما يؤدي الى تكاثر السحب وربما تتساقط الأمطار.

 

كما من غير المستبعد تجدد فرص الأمطار خلال منتصف نوفمبر، وذلك بفعل توقع اندفاع أحواض جوية باردة جديدة نحو شرق البحر المتوسط وبلاد الشام بمشيئة الله.

 

ويذّكر طقس العرب أن هذه التوقعات ما هي الا نظرة أولية قابلة للتغير وقد تحمل نسبة من الخطأ، وبالتالي يُنصح بمتابعة التقارير الصادرة بشكل يومي للحصول على آخر التحديثات الجوية.

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً